ورشة تقييم مستوى النضج الرقمي في دويتشه الخليج

ورشة تقييم مستوى النضج الرقمي في شركة دويتشه الخليج
وقت القراءة 2 دقيقة

عقدت شركة ريناد المجد لتقنية المعلومات والاستشارات (RMG) ورشة تقييم مستوى النضج الرقمي والتحليل الرباعي SWOT لمنسوبي شركة دويتشه الخليج للتمويل، وذلك لاستكمال أعمال خطة التحول الرقمي في دويتشه ضمن أعمال العقد الاستشاري وذلك بحضور رؤساء الإدارات كافة والأقسام المختلفة وبرعاية المدير التنفيذي لشركة دويتشه الخليج للتمويل المهندس محمد الدويش.

وتناولت الورشة تحليل الوضع الراهن للبيئة الرقمية والتقنية في شركة دويتشه  الخليج للتمويل، وتحديد الفرص والتهديدات أو التحديات، وتوضيح كيفية استخدام أسلوب التحليل الرباعي (SWOT Analysis) في بناء إستراتيجية التحول المقترحة.

وشملت الورشة أيضا محاور حول كيفية قياس نضج مؤشرات التحول الرقمي وتحليل الثغرات المطلوب استكمالها وكيفية تحليل أولويات التحول والاستكمال لتتناغم مع أهداف الشركة الاستراتيجية، وكيفية إعداد خطط لتحقيق مستهدفات التحول ومتابعة التنفيذ والتحسين.

وتهدف الورشة إلى رفع مستوى وعي منسوبي شركة دويتشه بالتحول الرقمي وإستراتيجياته والتأكّد من فهم لمتطلبات التحول وإستراتيجيات التنفيذ وكيفية قياس النتائج ووضع مؤشرات النجاح.

ريناد المجد تُقيم ورشة تقييم مستوى النضج الرقمي في شركة دويتشه الخليج للتمويل

وأشار المهندس فياض بيان – استشاري وخبير التحول الرقمي والحوكمة في RMG، خلال ورشة العمل، إلى أن مؤشرات ومقاييس الأداء تُعدّ من المحاور الرئيسية في مشروعات التحول الرقمي والتي من خلالها يمكن متابعة وتقييم الأداء وتقدّم إنجاز المستهدفات المحددة مسبقًا والـتأكّد من أن كل شيء يسير وفق ما خُطِّط له وبما يتوافق مع الإستراتيجيات الرئيسية للمؤسسة.

وأوضح بيان بأن أي مشروع تحوّل يمر بخمس خطوات كالآتي:

  1. تحديد الرؤية – أين سنذهب؟
  2. التقييم والتحليل – أين نحن الآن؟
  3. إعداد الإستراتيجية – ماذا سنفعل؟
  4. التخطيط – كيف سنفعله؟
  5. إدارة وتحسين – ماذا سنستخدم؟

واستكمل استشاري التحول الرقمي حديثه عن قياس النضج وأهميته، قائلًا: “حتى تستطيع أي جهة من قياس مستوى تقدّم مشاريع التحول الرقمي، ستحتاج إلى وضع مجموعة من المؤشرات العملية والقابلة للمقارنة؛ من أجل قياس مخرجات التنفيذ ومقارنتها، وتنطوي هذه العملية على وضع إستراتيجيات حوكمة فعَّالة”.

تكمن صعوبة وضع مؤشرات قياس محددة أنها إلى الآن لا توجد قياسات ومنهجية موحدة لقياس جودة مخرجات مشاريع التحول وآليات تقييم فعَّالة، إذ أن غالبية القياسات في الوقت الحالي ليست سوى قياسات كمّية Quantification، مثل عدد الخدمات التي تم رقمنتها!

وتطرَّق المهندس فياض بيان خلال ورشة العمل إلى كيفية إجراء تحليل SWOT للتحول الرقمي لتحديد الاحتياجات الأكثر إلحاحًا في المؤسسات. وأوضح بأن تحليل SWOT هو أداة تخطيط استراتيجي تستخدمها الشركات عندما تفكر في إجراء تغيير كبير، مثل اتباع نماذج أعمال جديدة أو الخضوع لتحول رقمي. يتضمن تحليل SWOT عادةً تحديد نقاط القوة والضعف والفرص والتهديدات للمشروع.

وأشار إلى أن تحليل SWOT يساعد صانعي القرار على تقييم مؤسساتهم من جميع الزوايا والنظر في وجهات نظر مختلفة، واكتساب رؤية شاملة لجميع العوامل التي يمكن أن تؤثر على نتائج خطة التحول المقترحة وفق بيانات حقيقية بدلًا من اتخاذ آراء مبنية على الفرضيات والافتراضات.

وفي ختام الورشة، تم فتح باب النقاش وتوجيه الأسئلة للحضور حول محاور الورشة والإجابة عليها.

اترك رد