«RMG» تعقد برنامج تدريبي لتطوير مهارات صياغة تقارير ومحاضر لجان التحول الرقمي في وزارة التعليم

وقت القراءة 2 دقيقة

المركز الإعلامي لشركة ريناد المجد – 18 ذو الحجة 1442هـ

أطلقت شركة ريناد المجد لتقنية المعلومات (RMG)، اليوم، برنامج تدريبي خاص بتطوير مهارات صياغة تقارير ومحاضر لجان التحول الرقمي في مقر وزارة التعليم بمدينة الرياض، ويهدف البرنامج إلى تدريب وتعزيز وتأهيل القيادات الإدارية وكافة العاملين بوحدات التحول الرقمي للقيام بإعداد وكتابة تقارير ومحاضر لجان التحول الرقمي في وزارة التعليم بمهنية واحترافية وفق منهجية علمية مقننة.

وقد قام بتقديم البرنامج التدريبي، الذي استمر ليوم واحد، المدرب الدولي تامر سلامة. وتناول البرنامج عدة محاور، كان أبرزها: تعريف التقارير، وأنواعها، وأهميتها خلال رحلة التحول الرقمي، بالإضافة إلى مراحل إعداد التقارير، ومواصفات التقرير الجيد وأهم الأُسس والقواعد التي يجب الالتزام بها عند كتابة تقارير ومحاضر لجان التحول الرقمي، كما تمَّ التطرّق إلى الأخطاء الشائعة عند إعداد وكتابة التقارير والمحاضر.

من جهته، أثنى الدكتور تامر سلامة – استشاري وخبير التدريب لدى شركة RMG على الحضور والقائمين على تنظيم هذا البرنامج الذي يسهم في تطوير مهارات منسوبي الوزارة.

وخلال حديثه عن أهمية البرنامج التدريبي، قال سلامة: “تُعتبر التقارير والمحاضر من أفضل طرق التواصل بين المستويات الإدارية في جميع المنظمّات، وتبرز أهمية التقارير بشدة خلال رحلة التحول الرقمي، وذلك باعتبارها مصدرًا مهمًّا من مصادر المعلومات، وأداة تواصل فعّالة بين مستويات الإدارة واللجان الإشرافية والتنفيذية، وأداة مراقبة وتقييم للأعمال، وطريقة جيدة لتوضيح مستجدات لجان التحول الرقمي في الوزارة.”

وتابع سلامة حديثه قائلًا: “من المهم جدًا إتقان العاملين في وحدات التحول الرقمي مهارة كتابة وإعداد التقارير ومحاضر لجان التحول الرقمي وفق الشروط العلمية. حيث تساعد تلك التقارير والمحاضر الإدارة العليا على قياس مستوى الأداء ومعرفة المشكلات قبل حدوثها، بالإضافة إلى قياس مدى جدوى الأنشطة والمشروعات التي تقوم بها وحدات التحول الرقمي في المنظّمة ومقارنتها مع ما هو مُخطّط له.”

وبدورها، شكرت الأستاذة رنده الثميري، ممثلة وزارة التعليم ومدير عام إدارة حوكمة تقنية المعلومات، كافة الأطراف والخبراء الذين شاركوا في إنجاح هذا البرنامج التدريبي، وخصّت بالذكر التزام شركة ريناد المجد لتقنية المعلومات وتعاونها المرن الذي ساهم بإخراج البرنامج التدريبي بأفضل شكل ممكن.

وبيّنت أن الوزارة تسعى من خلال هذا البرنامج إلى الوصول لنموذج تواصل موحد بين وحدات التحول الرقمي وكافة المستويات الإدارية.

وأوضحت الثميري أنَّ هذا البرنامج التدريبي يأتي في سياق مبادرات التحول الرقمي التي تقوم بها الوزارة، بهدف تطوير أداء العاملين بالوزارة وتحضيرهم بأفضل شكل لمواجهة التغيير، مشيرة إلى استعداد الوزارة للتعاون مع الجهات الخارجية والمؤسسات لعقد المزيد من البرامج في سبيل الارتقاء بأداء الموظفين.

 

// انتهى

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *