مكتب التحول الرقمي

ما أهمية مكتب للتحول الرقمي؟

في عصر الثورة الصناعية الرابعة (Industry 4.0) يرغب العملاء والمستفيدين بتلبية احتياجاتهم على الفور وبطريقة أكثر بساطة ومقابل أجور أرخص، ومع ضمان جودة عالية ومستوى رضا عالي. لذلك تعمل المنظمات الحديثة على تلبية الاحتياجات والتطلعات هذه عبر الاستفادة من الفرص التي أدخلها التحول الرقمي إلى حياتنا في شتى المجالات.

وتنبُع أهمية وجود مكتب التحول الرقمي في المنظمات الحديثة من كون التحول الرقمي هو رحلة وليس مشروع يمتلك بداية ونهاية، فرحلة التحول الرقمي تَضْمَن الانتقال من النقطة “أ” إلى النقطة “ب” من ثم إلى النقطة “ج” وهكذا، فهي تُعتَبَر عملية مستمرة تحتاج إلى وحدة تنظيمية تكون مسؤولة عن:

  • تغيير ثقافة المنظمة.
  • ترشيد الإنفاق على التحول الرقمي.
  • تطوير القدرات والمهارات الرقمية للعاملين في المُنظَّمة.
  • رفع مستوى نضج العمليات.
  • مواكبة التطورات السريعة في نماذج الأعمال الحديثة.
  • إدارة المعرفة.
  • ضبط خطط الاستفادة من التقنيات الرقمية.
dt

الفجوة بين تطور التقنيات الرقمية والأعمال


وللأسف تتراوح نسبة الفشل في تطبيق التحول الرقمي بين 70% إلى 84 %، وفقا لموقع فوربيز (Forbes). وتتنوع أسباب فشل المنظمات في التحول الرقمي، فعلى سبيل المثال تفشل المنظمات في التحول الرقمي بسبب: