«ريناد المجد» تُطلق مشروع تطوير بوابة اليمن

وقت القراءة 2 دقيقة

أطلقت شركة ريناد المجد لتقنية المعلومات والاستشارات (RMG) اليوم، الموافق 19 نوفمبر 2021، مشروع تطوير «بوابة اليمن» لصالح البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن. وتمّ ذلك خلال الحفل الافتتاحي للمشروع بحضور فريق التطوير والمدير التنفيذي لشركة ريناد المجد.

ويهدف المشروع إلى تطوير البوابة الإلكترونية للبرنامج باستخدام أحدث التقنيات والمنهجيات وبناء منصة متكاملة تحتوي على كافة المعلومات والخدمات التي يحتاجها جميع المتعاملين؛ بما يُحقق أهداف البرنامج من التواصل المباشر مع المتعاملين والمستفيدين، وتبسيط رحلة المستخدمين، وتحقيق رسالة البرنامج وأهدافه المنوطة به.

واستعرضت شركة ريناد المجد، خلال الاجتماع الافتتاحي، كافة التفاصيل المتعلقة بالمشروع، من حيث الاستراتيجية، و إطلاع الحضور على خطة العمل المقترحة، والمنهجيات التي ستُتّبع خلال مراحل المشروع، بالإضافة إلى مناقشة الأُطر الزمنية ومواعيد التسليم، وقنوات التواصل بين الشركة والفريق المُكلّف من قبل إدارة البرنامج للإشراف على المشروع، وتحديد المسؤوليات والأدوار. أيضًا تمّ طرح اقتراحات شركة ريناد المجد حول تبنّي إطار حوكمة مناسب؛ لضمان تحقيق أفضل النتائج، وعدم الحيود عن الهدف الأساس للمشروع، بهدف الارتقاء بمستوى الخدمات المقدمة من البرنامج وزيادة فعاليتها وكفاءتها.

بدوره رحّب المهندس فياض بيان، المدير التنفيذي لشركة ريناد المجد، بالحضور، وهنّأ إدارة البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن على إطلاق هذا المشروع، مقدمًا شكره الجزيل لكل المساهمين والداعمين للبرنامج.

وشكر بيان القائمين على المشروع على جهودهم المبذولة حتى هذه اللحظة، معربًا عن أمله أن تتواصل الجهود والتعاون بين الجميع خلال كلّ مراحل المشروع.

بوابة اليمن

وخلال الحفل الافتتاحي، تحدّث المهندس إبراهيم حسين، مدير المشروع لدى RMG، عن أهمية هذا المشروع في دعم الإستراتيجية الرقمية للبرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن، موضحًا بأنّ شركة ريناد المجد ستحرص على إخراج هذا المشروع بأبهى صورة، وجعل البوابة الإلكترونية تحقق الأهداف المنوطة بها، وسوف تحرص على جعلها تتلاءم وتتناسب مع احتياجات المستخدم النهائي مع الأخذ بالأهداف التي تُعنى بها إدارة البرنامج بعين الاعتبار.

وذكر حسين الخبرات والتجارب الناجحة التي تمتلكها الشركة في تطوير البوابات الإلكترونية والمشاريع الكبيرة التي نفّذتها في كبرى الجهات الحكومية والخاصة وعبر القطاع غير الربحي.

وأضاف حسين، بأن تطوير بوابة اليمن تُعد خطوة أساسية في إطار تفعيل التحول الرقمي لبرنامج تنمية وإعمار اليمن وتنفيذ التحول إلى التعاملات الإلكترونية؛ بهدف الارتقاء بمستوى الخدمات المُقدّمة لجميع المستفيدين.

وأكّد المهندس إبراهيم على أنّ فريق التطوير لدى شركة ريناد المجد على أتمّ الجاهزية لتنفيذ المشروع بمرونة، حيث قال: “خبرتنا الطويلة في تطوير نُظم المعلوماتية وميكنة العمليات، وبالإضافة إلى المنهجيات التي سنتّبعها خلال مراحل التطوير؛ تسمح لنا بتنفيذ كافة التعديلات التي ستُطلب خلال المشروع”.

وفي هذا الإطار عبّرت الدكتورة ريم عبد عبد الجواد، مديرة الجودة بشركة ريناد المجد، عن سعادتها بتنفيذ هذا المشروع التقني الواعد، وأكّدت على سعي شركة ريناد المجد نحو توفير دعم كامل للجهات والمُنشآت الوطنية خلال رحلات التحول المؤسسي؛ لمساعدتها في التوافق مع رؤية السعودية 2030.

جديرٌ بالذكر، أن البرنامج السعودي لتنمية وإعمار اليمن هو برنامج تم الإعلان عنه في مايو 2018 تنفيذًا للأمر السامي من الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود –حفظه الله–.

اترك رد